نساء يجمعن الحصى ويبعنه بأزهد الأثمان في أدرار

نساء، أمهات، أرامل وبنات تركن الدراسة من أجل مهنة جمع الحصى وبيعه بأرخص الأثمان، من أجل الاسترزاق وكسب قوت افراد عائلاتهن اليومي.

وتواجه نساء في ولاية ادرار ظروف مناخية صعبة بسبب الظروف الاجتماعية التي يمرن بها، والتي بسببها فضلن اختيار هذه المهنة الشاقة التي يجلبن منها الامبلغ زهيد مقابل بيعه من طرف الشاري بثمن كبير. وتعمل النساء في ولاية ادرار، منذ 10 سنوات وطوال اليوم تحت ظروف مناخية صعبة مقابل مبلغ لا يتجاوز 1700 دج، بينما يقوم صاحب الشاحنة ببيعه أضعاف السعر الذي يصل إلى 4000 دج.

algeriepress

المزيد من الأخبار

اقرأ الخبر من المصدر

0.00 من 5.00 - 0 أصوات

تابع
آخر الأخبار
عبر بريدك الإلكتروني