الرئيسية / رأي (صفحه 30)

رأي

يوم المرأة والنّائحات المستأجرة!

سلطان بركاني كالعادة، وككلّ عام، بدأ الحديث عن اليوم العالمي للمرأة أياما قبل موعده، وسمعنا –كالعادة- كلاما يدمي القلوب في بعض القنوات الخاصّة التي ارتأت أن تستضيف نسوة من علية القوم، يقدَّمن على أنّهن "ناشطات" يمثّلن المرأة الجزائرية ويدافعن عن حقوقها المهضومة في مجتمع وصفته إحداهنّ بأنّه "مجتمع ذكوريّ"؛ ينظر …

أكمل القراءة »

قوة شر عالمية.. من يتصدى لها

صالح عوض سنكتب بلا تلكؤ ولا توقف عن بؤرة الإرهاب الدولي السرطانية -الكيان الصهيوني- لتبيان أخطارها على الأمة جمعاء.. ولكن مما ينبغي عدم تجاوزه ان هناك قوة شريرة عالمية وما الكيان الصهيوني الا ثمرة زقوم من ثماره االخبيثة.. وعلى الكتاب الملتزمين بطموح أمتهم في النهضة والكرامة أن يواصلوا الكتابة عن …

أكمل القراءة »

لا سمعا ولا طاعة!

جمال لعلامي أغلب المواطنين استقبلوا قوائم الترشيحات الحزبية والحرة، بقليل من الاهتمام، إمّا لأنهم يعلمون مسبقا الأسماء المترشحة، وإمّا لأنهم غر مقتنعين بهم، أو أنهم يدركون جيّدا أن طريق وطريقة اللاحقين من النواب هي نفسها بالنسبة إلى السابقين، الأحياء منهم والأموات!

أكمل القراءة »

تصورٌ مستقبلي لرهانات الدفاع الوطني والحاجة إلى بناء عقيدة عسكرية قومية

بلهول نسيم قد يكون لدينا الوقت للتفكير في مدى تأثير خبرات الجيش الوطني الشعبي الجزائري المتراكمة في بناء عقيدة عسكرية قومية، ومن خلالها يتم توجيه سلوك جيشنا الشعبي في حربه الواسعة ضد الإرهاب، في تمازج لزج بين أهدافه النظامية وسلوكياته غير النظامية وطبيعة التحديات والتهديدات ما يشكل وعمق المخاطر في …

أكمل القراءة »

نظام بلا نقطة!

كتبتَ في آخر يوم من شهر فيفري عمودا تقول فيه: “إنني تعبان وفي حاجة إلى رقدة لا أفيق منها إلا بعد 4 ماي القادم”!في الحقيقة كنت أتمنى لو كتبت تاريخا آخر غير هذا، والمناسب هو أن تستفيق أو تفيق في أفريل 2019، أي بعد 25 شهرا حتى تكون النقاهة تامة …

أكمل القراءة »

مارس الشهداء… ومارس الانتخابات

سليم قلالة مارس في تاريخنا الحديث هو شهر الشهداء، وفي حاضرنا اليوم هو شهر تقديم القوائم الانتخابية للبرلمان المقبل.. كان يُفتَرض أن يكون مارس الحاضر استمرارا لمارس التاريخ، كلاهما يساهم في صنع مستقبلنا؟ لماذا لا نجد ذلك؟ لماذا نجد البون شاسعا بين هذا وذاك؟ لماذا نشعر بالفرق الكبير بين رجال …

أكمل القراءة »

عندما يصحو الضمير

صالح عوض أزمة البشرية الأساسية اضمحلال الضمير الإنساني وبروز التوحش الحيواني .. ضياع معالم الإنسان وحضور معالم البهيمية التي تقاد بالغريزة خوفا وطمعا.. وما حدث استعمار ولا قتل إلا بفعل تغول الحيوانية في الإنسان ضد أخيه الإنسان، وما نشبت حروب وتصارعت جماعات إلا بغياب المنطق العدل وفقدان الضمير الإنساني.. ما …

أكمل القراءة »

للمرأة سلام…

صالح عوض إلى امرأة تستيقظ هذا الصباح وقد تجددت في روحها معاني الحياة وأينعت في عينيها آيات الوفاء، تتمتم بكلمات القداسة، تحث الخطى بوقار وفي يديها باقة ورد في اتجاه مقبرة الشهداء تضعها بحنان جم على شاهد قبر الشهيد ابنها او أخيها او زوجها او أبيها.. في هذه اللحظات للشمس …

أكمل القراءة »

تابع
آخر الأخبار
عبر بريدك الإلكتروني