fbpx
Connect with us

الجزائر صحافة

استفزاز أرعن؟!

الخبر

استفزاز أرعن؟!

الثالوث المرعب الذي يحكم الوضع السياسي في البلاد، الاستبداد وسيطرة المال والرداءة، هو الذي ألحق هذه الأضرار الفادحة بالثالوث الحيوي في البلاد: الاقتصاد والتعليم والرياضة، وعطّل إرادة الشباب في بناء الوطن. لقد أحسست بأن الدموع تتحجر في أماقي الشباب والأطفال الجزائريين وهم يرون الفريق الوطني يقصى من المنافسات الدولية مثل كأس العالم، والقضية في أزمة الرياضة وليس في قلة الإمكانيات، بل كما كانت في الستينيات والسبعينيات، بل هي في استبداد الرداءة بهذا القطاع.


في الثورة كنا نهزم أعتى الفرق في العالم ونحن ثوار وليس دولة، وفي الستينيات كنا نلعب مع أبطال العالم الند للند مثل البرازيل وألمانيا، فماذا حدث حتى يحصل لنا ما يحصل؟!

1 – عندما عاد الفريق الوطني من أولمبياد البرازيل تحدثت الصحف عن فساد في هذا القطاع… تحدثت عن أخذ رئيس البعثة الرياضية إلى البرازيل، براهمية، عائلته ضمن الوفد الرياضي الذي انتقل إلى هناك… وكنا ننتظر أن تتخذ الحكومة الإجراءات كي لا تتكرر مثل هذه الممارسات… لكن المعلومات المؤكدة أن رئيس اتحادية كرة القدم، زطشي، المتواجد في روسيا في مهمة، ستلتحق به عائلته يوم السبت القادم! في ممارسة لا تختلف عن الممارسة التي تمت في قضية البرازيل! وحتى ولو كان نقل زطشي لعائلته إلى موسكو من حسابه الخاص وليس على حساب الدولة، فلماذا لا يقوم زطشي بذلك خارج هذه المناسبة حتى لا يثير الشكوك حوله، ويستفز بذلك مشاعر ملايين الشباب، أليس في هذه الممارسات إساءة بالغة للرأي العام؟! زطشي مهمته على رأس الاتحادية أن يأخذ الفريق الوطني والشباب الجزائري إلى كأس العالم في موسكو، فاستعاض عنه بنقل عائلته إلى هناك؟! ولذلك أجل معالجة قضية المدرب الوطني إلى حين عودته من هناك.. مازال لديه الوقت؟!

2 – تذكروا أن ما حققه الفريق الوطني سنة 1982 كان نتيجة الإصلاحات التي أحدثها بومدين في أواسط السبعينات، عندما كنس كل المسؤولين عن الرياضة لفشلهم في المهمة وأسند المهمة للعسكر، فكانت النتجية بعد 5 سنوات. معالجة أمراض الرياضة في الجزائر لا تكون بإبعاد وزير أو مدرب أو رئيس اتحادية، بل يكون بكنس سوء التسيير المعشش في القطاع ومحاسبة الذين جاؤوا بهؤلاء. إنني تعبان مثل ملايين الشباب الجزائري الذي شيّبته السياسة السيئة الممارسة في قطاع الرياضة.


[email protected]

المصدر

Continue Reading

أخبار الخبر

To Top