Connect with us

الجزائر صحافة

بودياب: سوناطراك تنوي شراء الموب وستتكفل بإنجاز مركز تكوين

بودياب: سوناطراك تنوي شراء الموب وستتكفل بإنجاز مركز تكوين

الشروق

بودياب: سوناطراك تنوي شراء الموب وستتكفل بإنجاز مركز تكوين

أكد عمار بودياب، رئيس مجلس ادارة شركة مولودية بجاية، أن مؤسسة تسيير طرفيات الموانئ البترولية التابعة لشركة سوناطراك، التي تعاقدت مؤخرا مع الموب، تنوي شراء الفريق، مضيفا في هذا الشأن أن المفاوضات ما تزال جارية وهي تسير في الاتجاه الصحيح، مرحبا في نفس الوقت بكل شركة عمومية تنوي الاستثمار في فريق الموب، وقد أشار بودياب أن شركة سوناطراك ستتكفل رسميا بإنجاز مركز تكوين الفريق المقرر تشييده بمنطقة واد غير، حيث ستستغل هذه الأخيرة المركز لتربص رياضييها.


من جهة أخرى، فقد أكد عمار بودياب، خلال الندوة الصحفية التي نشطها على مستوى مركب الوحدة المغاربية، مرة أخرى، أن الهدف المسطر هو ضمان البقاء في أسرع وقت ممكن، حيث صرح في هذا الصدد: “أقولها وأكررها، هدفنا هو البقاء خلال الموسم الكروي الجاري”، مؤكدا في نفس الوقت أن الإدارة قد سطرت برنامجا يهدف إلى تكوين فريق قوي من أجل لعب الأدوار الأولى مع بداية الموسم الكروي القادم، وهو ما دفع الإدارة للتعاقد مع المدرب خير الدين مضوي لمدة ثلاثة مواسم.

في الوقت الذي أكد فيه بودياب أن عملية الاستقدامات الصيفية قد تمت حسب امكانيات الفريق المالية، مضيفا أن الفريق سيتعزز بلاعبين في المستوى خلال الميركاتو الشتوي.

أما ما تعلق بشق المستحقات، فقد أكد بودياب أن الإدارة مسحت جل مستحقات اللاعبين والمدربين السابقين، بما فيهم المدرب سنجاق الذي تحصل على مستحقاته، مضيفا أن اللاعبين يتحصلون حاليا على رواتبهم بصفة منتظمة، كما سيتم الشروع عن قريب في تسوية مستحقات الممونين وأن الإدارة ستمسح جميع ديونها مع نهاية السنة الجارية، وذلك بفضل الأريحية المالية التي يتميز بها الفريق منذ التحاق كل من سوناطراك وموبيليس بالفريق، كما أكد بودياب أنه يتفاوض حاليا مع طحكوت بأمل انضمام شركة “هيونداي” إلى الفريق عن قريب، نفس الشيء بالنسبة لمجمع سيفيتال ومياء بجاية وإفري ومجمع صومام.

وفي سياق آخر، أكد بودياب أن ادارته قد منحت مهلة 15 يوما للرؤساء القدامى بما فيهم  بوبكر إخلف ومصطفى رزقي من أجل عرض حصيلة عملهم وتقاريرهم المالية أما مجلس ادارة الفريق، في الوقت الذي تم فيه رفع دعوى قضائية ضد الرئيس السابق، زهير عطية، يقول بودياب.


من جهة أخرى، فقد اعتبر عمار بودياب، الأنصار بمثابة رأس مال الفريق، وممونين له، وذلك في إجابة على سؤال حول غلاء التذاكر، كما اكد أنه لن يسكت عن مشكل الانضباط لدى بعض اللاعبين فوق أرضية الملعب وهو ما كلف الفريق غاليا بعد معاقبة العديد من اللاعبين من طرف لجنة الانضباط لدى الرابطة، مشيرا أن الإدارة ستلجأ الى الخصم من الرواتب.

كما أكد بودياب أن اللعب بالبذلة البرتقالية ليس خيار الإدارة وإنما جاء كحتمية، بعد رفض الحكام دخول الموب بألوانه الرسمية أمام كل من البرج وبلعباس.

Continue Reading

أخبار الشروق

To Top