Connect with us

الجزائر صحافة

تكاليف المكالمات الهاتفية عبر النقال للأميار والمنتخبين من جيوبهم

تكاليف المكالمات الهاتفية عبر النقال للأميار والمنتخبين من جيوبهم

البلاد

تكاليف المكالمات الهاتفية عبر النقال للأميار والمنتخبين من جيوبهم

وزارة المالية ترفض التكفل بالمصاريف بسبب إجراءات التقشف

البلاد – زهية رافع – أكدت الحكومة أنها غير ملزمة بتسديد مصاريف مكالمات الهواتف النقالة الخاصّة بالاميار ومنتخبي المجالس الولائية كأسلوب من أساليب ترشيد النفقات والمصاريف الخاصة بالتسيير، حيث أكدت وزارة المالية أن ميزانية الولاة تخضع لنفس إجراءات للرقابة المسبقة للنفقات، كما رفضت التكفل بنفقات المسؤولين المحليين الخاصة بالهواتف النقالة عملا بالتعليمة الحكومية المتعلقة بالتقشف


أسقطت المديرية العام للميزانية على مستوى وزارة المالية المنتخبين المحليين عبر المجالس الشعبية الولائية والبلدية، من حقّ الامتياز المتمثّل في تسديد مستحقات فواتير هواتفهم المحمولة لاسيما أن الحكومة مباشرة عقب اعتماد سياسة التقشّف اشتكت من تبديد مسؤولين وإطارات أموالا منحت لهم في إطار امتيازات المنصب، لاسيما الفواتير المتعلقة بالهواتف المحمولة، وهو ما دفعها إلى إصدار مرسوم تنفيذي سنة 2013، يسقّف المكالمات. حيث تضمنت العديد من المراسلات  تحوز ”البلاد” نسخة منها رفض وزارة المالية طلبات التكفل بمصاريف الهواتف النقالة للأميار ومصالح الولاة.

وفي مراسلة وجهت إلى المدير الجهوي للميزانية على مستوى ولاية وهران تضمنت رفضا صريحا عدم التكفل بتأمين مصاريف هاتف نقال على حساب ميزانية الولاية لصالح المراقب المالي بولاية معسكر، حيث اكدت المديرية أن ميزانية الولاة تخضع لنفس الإجراءات القانونية الخاصة بالرقابة المسبقة للنفقات التي تخضع لها ميزانية الدولة.

وأكدت المراسلة ان كل عملية من هذا النوع تستدعي الموافقة المباشرة لوزارة المالية والمديرية العامة للميزانية. 


وفي مراسلة اخرى إلى والي ولاية قسنطينة حول الترخيص لاقتناء هاتف نقال لفائدة رئيس المجلس الشعبي البلدي للخروب، رفض طلب الوالي من قبل ذات المديرية المخولة قانونا للموافقة قصد التأشير على العملية، وبررت المديرية العامة للميزانية ردها بأن الإجراء المعمول به حاليا لا يسمح بالتكفل بهذه النفقات.   

للإشارة فقد قرّرت وزارة الداخلية استثناء المنتخبين المحليين من المسؤولين السامين وإطارات الدولة الذين تتكفّل مصلحة التخطيط والتخليص لدى وزارة المالية بدفع مستحقات فواتير مكالماتهم عبر الهواتف المحمولة، بعد المصاريف الضخمة التي تكبّدتها الخزينة العمومية بسبب التبذير. ويأتي هذا الإجراء، كرد فعل عملي من طرف الحكومة، بعدما تلقّت تقارير رسمية أبانت أن إطارات الدّولة ومنتخبين محليين قد تجاوزت فواتير هواتفهم النقالة حدود المنطقي والمعقول.

Continue Reading

أخبار البلاد

To Top