شاحنات رفع القمامة تشل مدينة وهران

استيقظ سكان وهران، صباح اليوم الثلاثاء، على مشهد اصطفاف شاحنات رفع القمامة في شارع العربي بن مهيدي بقلب المدينة، وسط حضور أمني كبير. حيث نقل المقاولون الشباب شاحناتهم إلى مقر الأمانة العامة لبلدية وهران لتنديد بالتماطل الحاصل في تسديد مستحقاتهم التي يعود بعضها إلى سنة 2014

وكان أصحاب مقاولات جمع القمامة، التي تأسست في إطار تشغيل الشباب، قد تلقوا وعودا من والي وهران يوم 1 فيفري االجاري، بأن يسرح لهم مبلغ 10 ملايير سنتيم كشطر أول. وأمر مصالح بلدية وهران بإعداد جدول للتسديد، وهو ما تم الأسبوع الماضي. إلا أن العملية توقفت يوم الأحد الفارط، عندما تلقت مصالح المالية لبلدية وهران أمرا بتجميد التسديد. وهذا بعد أن "تدخل مقاولون من أصحاب الجاه وأبناء الضباط والنواب والإطارات في الإدارة العمومية الذين لم يكونوا ضمن القائمة الأولى. والذين ضغطوا ليكونوا أوائل من يقبض الأموال". وهو ما جعل المقاولون الشباب يقررون نقل شاحناتهم إلى وسط المدينة وتنظيم هذا الاحتجاج الثالث في ظرف أقل من شهرين.

المصدر