Connect with us

الجزائر صحافة

قصة غريبة.. أم تترك إبنتها الرضيعة داخل دار الولادة وتعود لأخذها بعد يومين!

قصة غريبة.. أم تترك إبنتها الرضيعة داخل دار الولادة وتعود لأخذها بعد يومين!

النهار

قصة غريبة.. أم تترك إبنتها الرضيعة داخل دار الولادة وتعود لأخذها بعد يومين!


بقلم عبد العالي رحومة


عاشت دار الولادة المركزية بولاية الوادي على وقع حادثة غريبة جعلت مصالح دار الولادة ومصالح الأمن وحتى القضائية منها في حالة استنفار قصوى.

بعد وضع رضيع حديث الولادة من قبل امراة داخل دار الولادة دون معرفة أي معلومات على هويته ولا والدته.

تفاصيل الواقعة كانت أمس الجمعة، أين دخلت المؤسسة الاستشفائية سيدة تحمل رضيع، وقامت بالتوجه نحو مكتب الطبيب من أجل فحصه كونه كان مريض.

ليتم توجيهها نحو مكتب الدخول، لتسجيل الرضيع أولا لكنها تركت الطفل داخل المستشفى وغادرت المكان، وبعد مدة من الزمن تفطن الفريق العامل إلى وجود الطفل داخل المستشفى.

ليبدأ البحث عن والدته أو وليه، لم يتم العثور على أي معلومة تثبت هويته أو لمن يعود هذا الطفل، أين أعلنت إدارة دار الولادة حالة استنفار قصوى، وتم تبليغ مصالح الأمن بأنه تم العثور على طفل حديث الولادة داخل المستشفى.

من جهتها المصالح الأمنية، توجهت إلى كاميرات المراقبة من أجل التعرف على هوية من أدخل الطفل، لكن دون جدوى أين كانت عملية التسجيل معطلة وكميرات المراقبة لامتلاء الذاكرة.

ليأخذ الحادثة، على أنه طفل بدون نسب تم تركه داخل المستشفى الذي حوله للرعاية الصحية كونه كان مريض، فيما حول الملف على وكيل الجمهورية الذي أمر بفتح تحقيق قضائي، في حادثة وضع الرضيع داخل المستشفى.

وبعد يومين كاملين، تفاجئ مكتب الإستقبال بحضور الأم وزوجها، الذين ينحدرون من دائرة أميه ونسة غرب ولاية الوادي، ويطالبون برؤية إبنهم المريض بدار الولادة.

وبعد تقديم الوثائق الثبوتية، تبين أنهم يقصدون الطفل الذي تركته والدته وغادرت لجهلها الإجراءات الإدارية ،وعلى الفور تم توجيههم لرؤية الطفل.


أين أكدوا لهم أنه إبنهم وأن ما حدث هو أن والدته لم تفهم ما قيل لها وضنت أنه طلب منها ترك الطفل والمغادرة.

من جهتها إدارة دار الولادة، وجهت الزوجة والزوج نحو المصالح الأمنية، التي أصبحت الجهة المخولة بمنحهم الطفل بعد أخذ الإذن من وكيل الجمهورية.

Continue Reading

أخبار النهار

To Top