fbpx
Connect with us

الجزائر صحافة

لهذه الأسباب تم سحب صناديق الزكاة من داخل المساجد

لهذه الأسباب تم سحب صناديق الزكاة من داخل المساجد

البلاد

لهذه الأسباب تم سحب صناديق الزكاة من داخل المساجد

ستكون تحت الإشراف المباشر للوزارة وحفاظا على كرامة الإمام

تدشين كنيسة “سيدة سانتا كروز” بعد ترميمها


 

البلاد  -زهية رافع – قرر وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، سحب صناديق الزكاة والتبرعات على مستوى جميع مساجد الوطن، وجعلها تحت الإشراف المباشر لمصالحه وذلك حفاظا على كرامة الإمام وقدسية المسجد، وفق تبرير الوزير في تصريح له على موقع التواصل الاجتماعي “الفايسبوك”، قائلا: “روح الإمام وسلامته وقدسية المسجد وهيبته قبل كل شيء”.

 واستدعى محمّد عيسى، رئيس اللجنة الوطنية لصندوق الزكاة للتداول حول قرار سحب صناديق الزكاة والتبرعات من مساجد الجمهورية، حيث ينتظر أن تعقد اللجنة الوطنية يوم غد لقاءا خاصا بخصوص قرار سحب صناديق الزكاة والتبرعات من المساجد وذلك من أجل المصادقة التفعيلية على القرار والشروع في تطبيقه، بسحب جميع صناديق الزكاة المساجد وتوجيه مراسلات إلى جميع مديري الشؤون الدينية عبر الوطن لتبليغ التوجيهات الوزارية، على أن يعلن الأئمة عن هذا الإجراء الجديد خلال خطبة الجمعة المقبلة لإعلام المزكين.

وورغم أن المسؤول الاول عن القطاع، اعتبر أن قراره هذا جاء لحفظ هيبة المساجد، إلا أن القرار الذي يندرج ضمن سياسة جديدة لوضع ضوابط تنظم عملية جمع التبرعات، سيسمح بوضع حد للتلاعبات التي طالت بعض صناديق الزكاة، بسبب سرقة تبرعات المحسنين في العديد من المساجد، الأمر الذي ضرب سمعة هذه العملية وأدى إلى عزوف المواطنين عن التبرع في هذه الصناديق والتوجه إلى منحها مباشرة للمحتجين متجاوزين بذلك صناديق الوزارة.

كما يأتي قرار عيسى استجابة لمطلب العديد من الأئمة الذين كانوا قد وجهوا مراسلات عبر مديريات الشؤون الدينية من اجل إعادة النظر في صناديق الزكاة والتبرعات المالية على مستوى المساجد والتمسوا من الإدارة تجريدهم من هذه المسؤولية، لما أصبحت تشكله من مضرة وشبهة للقائمين عليها، لاسيما منهم الأئمة القائمين عليها، حيث إن الإمام القائم على صندوق الزكاة أصبح يتهم في الكثير من الأحيان بالسرقة ويوصف بصفات بعيدة كل البعد عن صفات الإمام التقي الصالح.


كماأثارت هذه الصناديق فتنة داخل العديد من المساجد، على خلفية الصراعات التي تواجهها اللجان الدينية والأئمة، بسبب صناديق الزكاة والتي تصل بهم في أغلب الأحيان إلى أروقة المحاكم.  كما أن قرار سحب صناديق الزكاة من المساجد جاء في وقت اعترف فيه المسؤول الاول عن القطاع محمد عيسى بضعف تحصيلها. كما يرى خبراء في الاقتصاد أن الصندوق، رغم تطوّر إيراداته سنوياً، لا يحصل إلا على ما يقارب 1% من الحجم الحقيقي لزكاة الجزائريين، التي تفوق 5 مليارات دولار سنويت. علما أنه تم جمع خلال للعامين المنصرمين “2017 ـ 2018”، ما قيمته 1.45 مليار دينار جزائري (قرابة 14 مليون دولار)، وهو المستوى الأعلى للتحصيلات منذ إطلاق المؤسسة في 2003.

هذا ودشّن وزير الشؤون الدينية والأوقاف، محمد عيسى، اليوم، مسجدين وكنيسة بولاية وهران، حيث رافق الوزير في عملية التدشين ممثل البابا فرانسيسي، الكرادينال أنجيلو بيشيو.. المسجد الأول أطلق عليه اسم “رباط الطلبة” ويقع بأعالي جبل “مرجاجو”، والثاني “الأمير عبد القادر” ويقع بحي “البركي.”وبخصوص الكنيسة، فهي “سيدة سانتا كروز”، التي تم ترميمها.

Continue Reading

أخبار البلاد

To Top