نقل زوجة ابن ترامب إلى المستشفى بعد تلقي رسالة “مشبوهة”

قال مسؤولون في مدينة نيويورك الأميركية إن فانيسا ترامب زوجة دونالد ترامب الابن وشخصين آخرين نقلوا لمستشفى، الاثنين، بعد أن فتحت فانيسا ترامب رسالة بريد تحتوي على مسحوق أبيض، تبين لاحقا أنه غير خطر.

وقال المتحدث باسم إدارة شرطة نيويورك كارلوس نيفييس: "وصلت المادة بالبريد، وكانت موجهة لدونالد ترامب الابن".

ونقلت رويترز عن مسؤولين في المدينة أن فانيسا ترامب نقلت إلى المستشفى بعدما شكت من الشعور بالغثيان بعد تعرضها للرسالة.

وذكرت صوفيا كيم وهي متحدثة باسم إدارة الإطفاء أن 3 مرضى نقلوا من المنزل إلى مستشفى في نيويورك لمزيد من الفحوص.

وقال المتحدث باسم الشرطة إن والدة فانيسا كانت بين الثلاثة، رغم أنها لم تشكو من أي أعراض.

وتتعامل السلطات الأميركية بتأهب مع رسائل البريد التي تحتوي مسحوقا أبيض منذ عام 2001؛ عندما أرسلت رسائل تحوي مسحوق الأنثراكس (الجمرة الخبيثة) إلى وسائل إعلام ومشرعين أميركيين.

وأسفرت الرسائل المحشوة بمسحوق الجمرة الخبيثة، وقتئذ، عن مقتل خمسة أشخاص.

المصدر