هكذا أوْدى تزوير النقود إلى قتل رعيّة أفريقي على يد شركائه!

التمس النائب العام بمحكمة الجنايات الاستئنافية في العاصمة، الأربعاء، توقيع عقوبة السجن لمدة 20 سنة، في حق أربعة أشخاص متهمين بإزهاق روح رعية من جنسية افريقية، والذي تلقى على يدهم 17 طعنة بواسطة سكين بأنحاء متفرقة من جسده، وتُرك جثة هامدة داخل شقة بضواحي برج الكيفان، انتقاما منه لقيامه بالاحتيال على أحدهم في صفقة لتحويل العملة.

الوقائع اعترف بها المتهم الرئيسي المدعو "ج، ك" خلال جلسة الأربعاء، مشيرا أنه تلقى عرضا مغريا من الرعية بعد فترة وجيزة من تعارفهما، من أجل استبدال مبلغ 100 مليون سنتيم إلى عملة الأورو، وذلك عن طريق تلوينها بمحلول كيميائي أخضر اللون، وطمأنه أنّه يستحيل اكتشاف الأمر، غير أن المتهم تفاجأ بعد عودته للمنزل وإخفائه الأموال داخل الخزانة بانبعاث رائحة غريبة ليلا، حيث تحول اللون الأخضر للأوراق إلى الأسود، وهو ما أثار غضبه، فقرر الانتقام واتصل بباقي شركائه، إذ قصد منزل الضحية حاملا بيده سكينا وصاعقا كهربائيا لشلّ حركاته، فيما حاول البقية إنكار الوقائع، وتملصوا من المسؤولية الجزائية بخصوص تهمة القتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد التي وجهت لهم.

المصدر