fbpx
Connect with us

الجزائر صحافة

وزراء حكومة أويحيى يقاطعون لقاءات “الباترونا”!؟

وزراء حكومة أويحيى يقاطعون لقاءات “الباترونا”!؟

الشروق

وزراء حكومة أويحيى يقاطعون لقاءات “الباترونا”!؟

لثاني مرة خلال أسبوع، قاطع وزراء حكومة أويحيى لقاءات دعت إليها مختلف منظمات الباترونا، وسط تساؤلات من الحضور عن الأسباب الحقيقية التي دفعت أعضاء الجهاز التنفيذي لعدم الحضور وإعطاء صورة أمام الأجانب بأن الحكومة ترافق فعلا المستثمرين والقطاع الخاص.


وفي السياق، غاب ممثلو الحكومة، الخميس، عن حضور أشغال المنتدى المتوسطي للأعمال الذي جرت أشغاله بفندق الأوراسي، واقتصر الحضور على الأمين العام لوزارة الصناعة والمناجم خير الدين مجوبي، الذي صرح بأن الجزائر نجحت في خلق 50 ألف مؤسسة صغيرة ومتوسطة في 2018.

ولم ترصد “الشروق” الخميس خلال المنتدى الذي عقد بفندق الاوراسي، حضور أي وزير لهذا الحدث الذي سُوِّق له قبل انطلاقه على أنه عالمي، فلا وزير الصناعة حضر ولا الطاقة ولا البريد والاتصالات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيا والرقمنة، ولا غيرهم.

ووجد المشاركون الأجانب في الملتقى أنفسهم أمام حدث خال من الرسميين وممثلي الحكومة، للنظر عن قرب وتحسس الروايات والنوايا الرسمية للحكومة بشأن شعار تنويع الاقتصاد الذي ترفعه منذ عدة سنوات، حيث تحول المنتدى لملتقى للخبراء ورجال الأعمال فقط ومن دون أي صبغة حكومية.

وتساءل العديد من الحضور عن السر وراء غياب أعضاء الطاقم الحكومي عن حدث مماثل رغم الدعم الترويج الإعلامي الذي حشداه له الجهة المنظمة وهي سعيدة نغزة رئيسة الكنفدرالية العامة للمؤسسات، وعرف حضور ممثلين بارزين عن الباترونا الايطالية “كونفيندوستريا”.

وامتدت تساؤلات الفضوليين الذين التقت بهم “الشروق” إلى القول هل الحكومة مقاطعة للقاءات التي تنظمها الباترونا أم لجزء من الباترونا فقط، في إشارة إلى اللقاءات التي ينظمها منتدى رؤساء المؤسسات ورئيسه علي حداد، وهل كانت الحكومة ستقاطع لقاء دعا إليه حداد؟.


والثلاثاء الماضي، لقي ملتقى آخر دعت إليه المنظمة الوطنية للتنمية الاقتصادية نفس مصير منتدى سعيدة نغزة، حيث قاطعت الحكومة هذا اللقاء رغم أن البرنامج الذي وزع على الصحفيين تضمن مشاركة نحو 5 وزراء.

وتحول الحدث الذي عقد بفندق الأوراسي وحمل عنوان “الملتقى الدولي الأول للاستثمار، وشعار “من أجل الاستمرارية اكتشفوا الشركاء وفرص الاستثمار في الجزائر”، إلى ملتقى بين رجال الأعمال وأعضاء من الباترونا خبراء وبعض الدبلوماسيين المعتمدين بالجزائر، في غياب تام لممثلي الحكومة.

Continue Reading

أخبار الشروق

To Top