fbpx
Connect with us

الجزائر صحافة

وصول 281 “حراق” إلى إسبانيا من بينهم أطفال ونساء

وصول 281 “حراق” إلى إسبانيا من بينهم أطفال ونساء

الشروق

وصول 281 “حراق” إلى إسبانيا من بينهم أطفال ونساء

أكدت مصالح حرس السواحل والصليب الأحمر الإسباني الخميس وصول 60 مهاجرا سريا على متن خمسة قوارب من بينهم امرأة وطفل، ليرتفع عدد الوافدين من شمال غرب الجزائر الذين تم إنقاذهم من الثلاثاء إلى الخميس إلى 281 شخص.


تدخلت الخميس مصالح حرس السواحل لإنقاذ مجموعة من “الحراقة” البالغ عددهم 60 من بينهم امرأة وطفل، الذين كانوا على متن خمسة قوارب بأعالي البحار قبالة إقليم قرطجنة، حيث تم سحبهم نحو الميناء وتقديم المساعدات لهم ومن ثم تحويلهم على مراكز اللاجئين حيث أفادت تقارير إعلامية بأنهم جميعهم بصحة جيدة، أما في يوم الأربعاء فقد تدخلت مصالح حرس السواحل لإنقاذ 70حراقا، وأكثر من 150 الثلاثاء من بينهم 11 امرأة وخمسة أطفال أغلبهم رضع، ثلاثة منهم كانوا في وضعية صحية حرجة حيث تم نقلهم إلى المستشفى بقرطجنة. وبلغ إجمالي من تم إنقاذهم بعرض البحر خلال الأيام الثلاثة من الثلاثاء إلى الخميس، 281 شخص هاجروا بطريقة غير شرعية على متن قوارب مزودة بمحركات وصفائح بنزين انطلاقا من شواطئ غرب الجزائر. وذكرت ذات المصادر تصريحا لمنتدب الحكومة الإسبانية في إقليم مورسيا الذي أكد اتخاذ كافة الإجراءات للقيام بعمليات البحث والتدخل في عرض البحر، تحسبا لوصول المزيد من المهاجرين المغامرين، مؤكدا أن هذا العام يختلف عن العام الماضي خلال نفس الفترة التي عرفت وصول أزيد من 700 مهاجر، فيما تشير الإحصائيات الخاصة بالأشهر الأخيرة إلى وصول عدد هائل من “الحراقة” الجزائريين في رحلات موت غير مسبوقة.

وكانت مصالح حرس السواحل الجزائرية هي الأخرى قد تدخلت خلال الأسبوع الماضي لإنقاذ أكثر من 60 حراقا قرابة سواحل وهران، فيما أنقذت سفينة أمريكية فوجا من ولاية مستغانم وصيادون مغاربة فوجا من ولاية وهران كادوا يهلكون وسط الأمواج. بينما أكدت مصادر محلية من ولاية مستغانم انطلاق عدة قوارب من شاطئ شرقي يوم الثلاثاء ووصول 141 شخص من بينهم نساء وأطفال حسب صور بميناء قرطجنة واتصالات مع عائلاتهم.


وتكون حالة البحر المستقرة قد ساعدت العشرات على تحقيق أحلامهم بينما لم يحالف الحظ آخرين، تم القبض عليهم أو إنقاذهم من الغرق.

ف. ص

Continue Reading

أخبار الشروق

To Top