in

مهمة العميد تتعقد قبل لقاء “السنافر”

لم يجد مدرب فريق مولودية الجزائر، الفرنسي بيرنارد كازوني، مبررات لإخفاق فريقه في أول خرجة له في مسابقة رابطة أبطال إفريقيا التي انهزم فيها (2/0) أمام نادي أوتوهو الكونغولي، سوى تحميل المسؤولية للحكم الكامروني بليز يوفان، الذي، حسبه، كان منحازا في قراراته للمنافس الكونغولي، وساهم في التأثير سلبا على تركيز لاعبيه، ناهيك عن حديثه عن أرضية الميدان وكذا المناخ الذي لم يساعد أشباله.

بدت مبررات كازوني غير مقنعة، لأنه تحدث عن ظروف تعوّدت النوادي الجزائرية على مواجهتها خلال مشاركاتها في المنافسات الإفريقية، وبالأخص فريق مولودية الجزائر الذي بلغ الموسم الماضي دور مجموعات مسابقة كأس الكاف، واشتكى حينها من التحكيم عندما أقصي على يد نادي الإفريقي التونسي.

وعوض تحضير كتيبته نفسيا للتغلب على استفزازات المنافس والتحكيم واستغلال الفرص الهجومية التي تتاح لهم، راح التقني الفرنسي يبحث عن مبررات لإخفاقه على الأراضي الكونغولية بتحميل كامل المسؤولية للحكم الكامروني الذي أدار اللقاء. فهجوم مولودية الجزائر ضيّع هدفين محققين عن طريق نقاش ودرارجة وجها لوجه مع حارس المنافس، ولو كان هجوم المولودية فعّالا لسقطت كل مبررات كازوني.

وحسب شهود عيان، فإن الفريق الكونغولي أحسن استقبال وفد المولودية وجرت المباراة في ظروف تنظيمية جيدة، ما يعني أن الخسارة التي مني بها رفقاء الحارس شاوشي كانت رياضية وعلى المستطيل الأخضر، وتحميل التحكيم المسؤولية ما هو إلا ذريعة لتبرير الإخفاق، خاصة وأن الخسارة بأكثر من هدف دون التمكن من التسجيل خارج الديار، سيجعل مهمة أصحاب الزي الأحمر والأخضر صعبة في مباراة العودة المقررة يوم 21 فيفري القادم في ملعب 5 جويلية الأولمبي. مسيرو العميد هم أيضا يتحملون مسؤولية هذا الإخفاق كونهم لم يتعاملوا مع المنافس الكونغولي أوتوهو باحترافية، حيث لم يجمعوا أي معلومة عن الخصم، علما أن العميد يضم مناجير عاما وفريقا عاملا في الجانب الفني، كان عليه أن يوفي المدرب كازوني بكل صغيرة وكبيرة عن المنافس، مثلما فعلت إدارة النادي الكونغولي التي أوفدت مدربها الشاب جوليان مات إلى الجزائر، شهر جانفي الماضي، لمعاينة العميد في ملعب 5 جويلية ودراسة طريقة لعبه عن قرب، لكن الظاهر أن كازوني الذي عبّر عن غضبه في وقت سابق لعدم حصوله على معلومات وافية عن المنافس، كان يتوقع “هدية” من مواطنه جوليان مات.

وسيحضّر رفقاء حشود لمواجهة الرائد شباب قسنطينة المبرمجة الجمعة القادم بمعنويات منحطة، خاصة وأن الفريق تلقى هزيمتين في ظرف أسبوع أمام أولمبي المدية في البطولة المحلية، وأوتوهو الكونغولي في المنافسة الإفريقية.

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Loading…

علق على الخبر

تعليقات